أخبار محلية

جهود جبارة تبذل لإنقاذ الطفل ريان.. بقي القليل والأمر أكثر خطورة

وبحسب العربية نت فإنه سيتم إدخال الأنابيب بشكل أفقي عبر هذا الممر من أجل إخراج الطفل عبره.

فيما أوضح الهلال الأحمر أن عمليات التقدم نحو إنقاذه تسير ببطء شديد وذلك تجنباً لانهيار التربة عليه، بالوقت الذي يترقب فيه ملايين المغاربة والعرب خروج الطفل حياً، وذلك بعد أن قضى يومين في البئر حتى أصيب بالإعياء، مع تأكيدات على أنه لا يزال حياً حتى صباح اليوم ويظهر من خلال الكاميرات أنه يتنفس ويتحرك.

وأكدت المعلومات أن عملية تزويد الطفل بالأكسجين مستمرة طيلة الوقت، وبحسب الأطباء المختصين الذين قدروا هذا الأمر فإن الطفل يمكنه الصمود 5 أيام أو 6 على هذا الوضع إذا تم تأمين الأكسجين والماء .

مرحلة “حساسة”

جهود فرق الإنقاذ بلغت صباح اليوم مرحلة حساسة وذلك بسبب مخاطر انجراف التربة مما دعت الحاجة لمشاركة خبراء ميدانين من أجل النفاذ عبر النفق الموازي لإنقاذ الطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى