صحة

دراسات أمريكية تؤكد على أهمية الجرعات التعزيزية بعد ظهور المتحور BA2

يثير ظهور متحور جديد من فيروس كورونا قلقاً في عدة دول، مما جعل دراسات أميركية تؤكد على ضرورة تعزيز اللقاح من خلال الجرعة الإضافية التعزيزية، حيث تلتزم بكين بحالة الطوارئ الخاصة بكورونا بالتزامن مع انطلاق دورة الألعاب الشتوية.

وبحسب وكالة الأمن الصحي، فإنه تنوي دراسة ومراقبة سلالة فرعية لمتحور كورونا الجديد ” أوميكرون” قد أطلق عليه “بي إيه 2″ (BA2).

وقالت الهيئة أنه تم تسجيل إصابات بالسلالة الجديدة في المملكة المتحدة، لكنها مازالت منخفضة حتى الآن.

وكان مركز أبحاث الأمراض المعدية في الدنمارك قد ذكر أن دراسات وأبحاث تُجرى الآن بشأن جدوى اللقاحات، لكنه لم يتم ملاحظة وجود فروق  بشأن دخول المستشفيات بسبب الإصابة بالسلالة المتفرعة ” BA2″ .

فيما ذكرت ثلاث دراسات أمريكية، أن الجرعات التعزيزية من لقاح فايزر أثبتت فعاليتها بنسبة 90 بالمئة، في منع شدة الأعراض ودخول المستشفى عند الإصابة بـ أوميكرون، وأن العديد من الأشخاص الذين تلقوا الجرعات المعززة كان لديهم مستوى عالي من الحماية بالمقارنة مع الذين لم يتلقوا اللقاح أو حصلوا جرعتين فقط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى