أخبار دولية

الرئيس الفلسطيني يبذل جهوداً واسعة للإفراج الفوري عن الأسير أبو حميد

أكدت الرئاسة الفلسطينية، على أن الرئيس محمود عباس يتابع بشدة الوضع الصحي للأسير المريض ناصر أبو حميد، لافتة إلى أنه يبذل جهوداً مكثفة مع كافة الأطراف من أجل الإفراج الفوري عن الأسير أبو حميد محملاً حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية التامة عن حياته.

وبحسب وكالة وفا الفلسطينية، فإن أبو حميد يعاني من أوضاع صحية حرجة للغاية نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من قبل سلطات الاحتلال، فيما يحاول سيادة الرئيس بذل الجهود لإنقاذ حياته والإفراج الفوري عن أبو حميد، حيث يتلقى تقارير مفصلة من المسئولين الفلسطينيين الذين يتابعون وضع الأسير عن قرب.

وأضافت الوكالة، أن الرئيس تلقى تقريراً مفصلاً من هيئة شؤون الأسرى حول الوضع الصحي للأسير ناصر لهذه اللحظة مطالباً المنظمات الحقوقية والدولية وكافة الأطراف ذات العلاقة بالتدخل العاجل والسعي نحو الضغط على حكومة الاحتلال للإفراج الفوري عن الأسير وكافة الأسرى المرضى.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى