صحة

دراسات تشرح أوميكرون وتأثيره على خلايا الجسم

تشهد الساحة العلمية العديد من الأسئلة والدراسات المتزايدة بشأن أعراض المتحور الجديد أوميكرون، ومدى تأثيره على الجهاز التنفسي والرئتين بالمقارنة مع المتحورات الأخرى.

وقد تم الكشف عن أدلة جديد متعلقة بأوميكرون، أنه يصيب الحلق أكثر منا الرئتين وهذا ما يفسر سبب انتشاره بشكل أكثر من كورونا، وهو أقل فتكاً من المتحورات الأخرى.

وتوصلت الدراسات إلى أن أوميكرون لا يضر بالرئتين بقدر الضرر الناتج عن متحور دلتا والمتحورات السابقة لكورونا، ولكن هذه الدراسات لم يتم مراجعتها حتى الآن ليتم التأكد من ثقتها، وذلك وفق تقرير لصحيفة الغاردان البريطانية.

وقد لفت الاستاذ في علم الفيروسات بجامعة كوليدج لندن دينان بيلاي أن جميع الطفرات التي جعلت أوميكرون مختلف عن المتحورات السابقة أن قدرت على الخلايا قد تغيرت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى