صحة

دراسة أميركية محبطة.. كورونا قد يعيش بكافة أعضاء الجسم لأشهر

بالوقت الذي ينشغل فيه العالم بالمتحور الجديد لكورونا ” أوميكرون”، حيث يضرب بقوة بكل بلدان العالم، رغم أنه يسبب أعراضاً بسيطة، لكنه خصائصه شديدة العدوى، وهذا هو ما يسبب هلعاً عالمياً.

دراسة جديدة أميريكية توصلت إلى أن الفايروس يمكنه أن ينتشر في غضون أيام في أعضاء الجسم بدءً من الشعب الهوائية حتى القلب والدماغ وكل عضو بالجسم وقد يستمر لعدة أشهر.

وقد نشرت وكالة بلومبرغ، أن الباحثون في معهد الصحة الوطنية الأميريكية، لفتوا إلى أن دراستهم هي الأكثر شمولاً، حيث تختص بتحليل مدى إنتشار فيروس كورونا  بالجسم، مشيرين إلى أن العامل الذي يسبب المرض قادر على التكاثر في كافة الخلايا البشرية وليس فقط بالجهاز التنفسي وقد يبقى لأشهر.

فيما تسبب فيروس كورونا بوفاة أكثر من 5 مليون شخص حول العالم، منذ أن أبلغت الصين عن ظهور  فيروس جديد في نهاية 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى