أخبار دولية

السجن المؤبد لـ”محمود عزت” في قضية “التخابر مع حماس”

حكمت، اليوم، محكمة جنايات أمن الدولة العليا في جمهورية مصر، بالمؤبد ضد محمود عزت، القائم بأعمال مرشد الإخوان، وذلك بتهمة التخابر مع جهات أمنية.

وقد نسبت النيابة العامة لمحمود عزت ارتكابه جرائم التخابر مع منظمات أجنبية، خارج البلاد، وهما حركة حماس وحزب الله اللبناني، بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد.

إفشاء أسرار الدفاع عن البلاد

إضافة إلى كل التهم، فقد اتهمته النيابة أيضاً بإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد وتمويل الإرهاب، والإشراف على تلقي عدد من المتهمين تدريبات عكسرية في قطاع غزة، وذلك من أجل تحقيق أهداف للتنظيم الدولي الإخواني، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس بوحدة البلاد وسلامة أرضها.

وفي المرافعة الخاصة بالجلسة الماضية، أكدت النيابة على مسئولية عزت عن مخططات الإخوان في يناير 2011، وتدرب خلالها أعضاء الجماعة على الحرب النفسية وإطلاق الإشاعات واستخدام الأسلحة النارية وكذلك اقتحام المنشآت.

العقل المدبر

وبحسب النيابة، فإن العقل المدبر لجماعة الإخوان هو محمود عزت، وأراد من خلال هذه المخططات مع جماعته إسقاط مصر وخططوا في الاجتماعات والمؤتمرات، والقاسم المشترك كان الاستيلام على حكم الجمهورية، وخططوا للكثير من الجرائم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى