أخبار دولية

قمة إسلامية من أجل أفغانستان.. والسعودية تشدد على عدم استخدامها إيواء للإرهاب

دعا وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، اليوم، خلال اجتماع منظمة التعاون الإسلامي، المجتمع الدولي إلى ضرورة المساعدة في وقف الأوضاع بأفعانستان، لافتاً إلى ضرورة أن يساعد الأفغان أنفسهم في إنهاء مأساتهم التي تعيشها بلادهم.

وشدد بن فرحان، على ضرورة ضمان عدم استخدام أفغانستان لإيواء الجماعات المتطرفة الإرهابية، وهذا التدهور للوضع الإنساني سيؤثر على الاستقرار الإقليمي.

حيث أعلن بن فرحان عن تسيير جسر جوي وبري من أجل نقل المساعدات الإنسانية نحو أفغانستان، معرباً عن أمله في تقديم المساعدات وخلق آليات لها، مستنكراً الهجمات الارهابية التي تقوم بها داعش في أفغانستان.

وتستضيف العاصمة الباكستينة إسلام آباد اليوم، الاجتماع الطارئ لدول منظمة التعاون الإسلامي، وذلك من أجل مناقشة سبل دعم الأفغاني في ظل التدهور الاقتصادي الصعب، وينضم إلى الاجتماع ممثلو عن 57 دولة إسلامية، وهو أول مؤتمر كبير بشأن أفغانستان منذ سيطرة طالبان على البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى