أخبار دولية

الغنوشي يطالب بالإلغاء الفوري للإجراءات التي أعلنها الرئيس التونسي

رفضت رئاسة البرلمان، اليوم، تعطيل مجلس النواب عاماً آخر، وترى أنه إجراء غير قانوني وغير دستوري، بحسب ما قال رئيس حركة النهضة التونسية، ورئيس البرلمان راشد الغنوشي.

وقد أضاف الغنوشي، خلال بيان أصدره المجلس، أن قرار الرئيس سعيد بتعطيلل البرلمان يعمق الأزمة السياسية في البلاد، ويزيد من تفاقم الأزمة المالية والاقتصادية والاجتماعية كما يعزز من عزلة تونس الدولية.

ويرى الغنوشي، أن المخرج من هذه الأزمة من خلال الإلغاء الفوري للإجراءات المتخذة والدخول في حوار وطني شامل، وقد رأى بيان المجلس أن تحوير الدستور يكون من خلال إجراءات دستورية حددها عام 2014.

وكان الرئيس قيس سعيّد  قد أعلن الاسبوع الماضي في خطاب له قبل أيام على ذكرى ثورة 17 ديسمبر التي أطاحت بنظام حكم زين العابدين بن علي، استمرار تجميد اختصاصات البرلمان إلى حين تنظيم انتخابات مبكرة في 17 ديسمبر/كانون الأول 2022.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى