أخبار دولية

قائد جماعة مسلحة في ليبيا يهدد بإغلاق مؤسسات الدولة في طرابلس

هدد صلاح بادي، قائد “لواء الصمود”، بإغلاق كافة مؤسسات الدولة، اليوم، في طرابلس، ذلك لأنها تعمل للخارج وليس للداخل.

ونشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر فيه” صلاح بادي” خلال اجتماع مع أنصاره، حيث يشن هجوماً عنيفاً على الأمم المتحدة ومستشارها الأمين العام ستيفاني وليامز، والطريقة التي يجب أن تجرى بها الامتحانات.

وقال خلال المقطع، أنه لن تكون هناك انتخابات رئاسية طالما الرجال موجودين، ويتوافق هؤلاء الرجال على اغلاق كافة مؤسسات طرابلس، مضيفاً أنهم لن يرضوا بالانتخابات، والأمور ستتغير حيث اتفقوا على قرار يقلب الأمور كافة على عقب.

وقد هاجم ستيفاني وليامز، واعتبر أن لها دوراً إجرامياً لإي أحداث ابريل 2019 حيث تم شن هجوم على طرابلس معبراً أنها لن تبقى على أراضينا، بالاشارة إلى طرابلس.

يذكر أن ستيفاني التقت في مصراتة مجموعة من القادة العسكر وآمري الكتائب المسلحة، وقد تحدثت خلال اللقاء بلغة التهدئة وتغليب الحلول السياسية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى