علوم وتكنولوجيا

فيسبوك توقف خدمة التعرف على الوجوه حفاظاً على الخصوصية

أعلنت شركة ميتا بعض التغييرات بخصوص موقع فيسبوك يقتضي اغلاق نظام التعرف على الوجه، وبدأت الشركة بحذف بيانات بصمة الوجه لما يزيد عن مليار مستخدم عبر منصة فيس بوك وذلك استجابة لبعض المخاوف بخصوص ما يتعلق باختراق الخصوصية بحسب ” سبوتنيك”.

وقد جاء هذا الإعلان في أكثر الأوقات سوءً لما تعانيه الشركة من أكبر أزمة على الإطلاق منذ انطلاقها وذلك بسبب تسريب وثائق داخلية إلى بعض المنظمين والمشرعين في أمريكا، وأوضحت الشركة ” ميتا” عن مخاوفها بشأن تقنية التعرف على الوجه في المجتمع ومكانتها.

ويحاول المنظمون في الشركة أن يبحثون طور تقديم مجموعة اقتراحات وقواعد تحكم من استخدام هذه التقنية بشكل جيد دون استخدامها في اختراقات الخصوصية، حيث ترى الشركة أن هناك حالة من عدم التيقن من الخدمة ويحاول المنظمون أن يجعلون هذه الميزة في بعض الحالات ضمن مجموعة ضيقة في الاستخدام.

البيان الذي أصدرته شركة ميتا أعلنت أن هذا الإجراء سيؤدي إلى حذف مليار شخص من قوالب ميزة التعرف على الوجه، ولكنه لم يعلن أو يوضح عن موعد التغييرات ودخولها في حيز التنفيذ لكن بالتأكيد سيشعر المستخدم بها خصوصاً أن هناك ما يزيد عن ثلث المستخدمين يستخدمون فيس بوك بشكل يومي.

يذكر أن الشركة الأم قد أعلنت عن تغيير اسمها في وقت سابق وذلك محاولة منها من أجل تجاوز أكبر أزمة منذ انطلاقها وذلك كونها أكبر شبكة اجتماعية في الوقت الحالي ولا يجوز ان تكون مسيرتها مليئة بهذا الكم من الفضائح وعرضت رؤيتها للواقع الافتراضي المستقبلي وشرح مارك رؤيته عبر مؤتمر صحفي ضخم وجه ملايين الأنظار حوله لفترة طويلة جعلت ” ميتا” تريند عالمي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى